ثقافة تقنية

البوت – ما هو؟ – و كيف يعمل – و ما هي استخداماته؟

تعرف على مفهوم البوت

البوتات في الحقيقة و في هذه المرحلة من التطور ليست ذكاء اصطناعي فحسب؛ (بالطبع هناك صوت بشري في الأعلى) و لكنهم  يقومون بأغلب العمليات المنطقية أيضاً. إنهم يقومون بشرح الأسئلة المتداولة، و جدولة المواعيد، و استكمال الطلبات و غيرها. و هذا ما دفع العديد من الشركات و المطورين إلى صب اهتمامهم و تركيزهم على هذا المجال لما فيه من آفاق واسعة للتطوير و التوفير للوقت و الجهد, إذ يعد هذا المجال من المجالات الواعدة التي قد تحقق نقلة نوعية فب مجالات التسويق الالكتروني و التواصل و غيرها.

ما هو البوت

البوت – اختصار لكلمة “روبوت” و يسمى أيضًا بوت الإنترنت – هو برنامج كمبيوتر يعمل كوكيل لمستخدم أو برنامج آخر، أو لمحاكاة نشاط بشري. تُستخدم البوتات عادةً لأتمتة مهام معينة و جعلها آلية، مما يعني أنها يمكن أن تعمل دون تعليمات محددة من البشر.

يمكن للمؤسسة أو الفرد استخدام البوت ليحل محل مهمة متكررة كان على الإنسان القيام بها. كما أن البوتات أسرع بكثير في هذه المهام من البشر.

كيف تعمل؟

عادةً، تعمل البوتات عبر شبكة. اي مجموعة من البوتات المتصلة مع بعضها و تقوم بمهام معينة, مثلا تستخدم بوتات التواصل الإنترنت للرد على العملاء مثل بوتات المراسلة الفورية. بشكل عام، أكثر من نصف حركة المرور على الإنترنت عبارة عن بوتات تتفاعل مع صفحات الويب و تتحدث مع المستخدمين و تبحث عن المحتوى و تؤدي مهام أخرى.

تتكون البوتات من مجموعات من الخوارزميات التي تساعدهم في المهام المحددة لهم. يمكن أن تتعامل بوتات المهام عادةً مع التحدث مع الإنسان  أو جمع المحتوى من مواقع الويب الأخرى. فهناك الكثير من أنواع البوتات المختلفة المصممة بشكل مختلف لإنجاز مجموعة متنوعة من المهام.

المميزات و العيوب

هناك الكثير من المزايا التي تأتي من استخدام برامج البوت بالإضافة إلى العيوب. تتضمن بعض المزايا المحتملة للبوتات ما يلي:

أسرع من البشر في المهام المتكررة

توفير الوقت للعملاء والعملاء

متاح 24/7

يمكن للمؤسسات الوصول إلى أعداد كبيرة من الأشخاص عبر تطبيقات المراسلة

البوتات قابلة للتخصيص

تحسين تجربة المستخدم.

تشمل بعض العيوب ما يلي:

لا يمكن تعيين البوتات لأداء بعض المهام المحددة، و هي التي لن تفهم البوتات فيها أوامر المستخدمين

لا يزال البشر ضروريين لإدارة البوتات و كذلك للتدخل إذا أساء أحدهم تفسير أمر ما.

يمكن للمستخدمين جعل البوتات ضارة.

يمكن استخدام البوتات للاحتيال.

اقرأ أيضاً الاحتيال عبر الإنترنت – أشيع أساليبه – طرق تجنبه

أنواع البوتات

هناك أنواع عديدة من البوتات، لكل منها أهداف و مهام فريدة. تتضمن بعض برامج البوت الشائعة ما يلي:

بوت المحادثة – و هو برنامج يمكنه محاكاة التحدث مع إنسان. كان برنامج Eliza من أوائل وأشهر بوتات المحادثة، و هو برنامج تظاهر بأنه معالج نفسي وأجاب على أسئلة بأسئلة أخرى.

البوتات الاجتماعية – و هي بوتات تعمل على منصات التواصل الاجتماعي.

برنامج Shopbot – و هو برنامج يقوم بالتسوق عبر الويب نيابة عنك و يحدد أفضل سعر للمنتج الذي تبحث عنه.

knowbot – و هو برنامج يجمع المعرفة للمستخدم عن طريق زيارة مواقع الإنترنت تلقائيًا لاسترداد المعلومات التي تلبي معايير محددة معينة.

العناكب أو برامج الزحف (المعروفة أيضًا باسم متتبع ارتباطات الويب) – و التي تُستخدم للوصول إلى مواقع الويب و جمع محتواها للفهارس في محركات البحث.

برامج زحف تجريف الويب – و التي تشبه برامج الزحف و لكنها تستخدم لجمع البيانات واستخراج المحتوى ذي الصلة.

بوتات المراقبة – و التي يمكن استخدامها لمراقبة سلامة موقع الويب أو النظام.

بوتات المعاملات – و التي يمكن استخدامها لإتمام المعاملات نيابة عن الإنسان.

هناك أيضًا بوتات مثل OpenSesame تراقب أنماط المستخدم في التنقل في موقع ويب و غيرها الكثير.

ما هو مجال عمل للبوتات؟

هناك الكثير من مجالات الأعمال المحتملة، لكن ليس لدينا حتى الآن أي بوتات قائمة و مستقلة بذاتها يدفع لها المستهلكون، و تقوم بالعمل كلياً بأنفسهم.

تستخدم بعض الشركات الناشئة البوتات كقناة للتجارة الإلكترونية.

ReplyYes لديه بوت للتجارة الإلكترونية يسمى The Edit يرسل اقتراحات لمحبي موسيقى الجاز بشأن سجلات الفينيل التي قد يرغبون فيها.

Kip هو بوت تسوق يسمح للأشخاص مثل مديري المكاتب بإجراء عمليات شراء جماعية كبيرة، و استثمار هذه المبيعات على أساس الشركات التابعة.

لدى الشركات الناشئة الأخرى بوتات يتم الدفع مقابلها على أساس البرمجيات كخدمة (SaaS).

لدى x.ai بوت يقوم بجدولة الاجتماعات نيابة عنك. هذه في الأساس أداة مساعدة تعمل دائمًا، لذلك ستفرض الشركة رسومًا شهرية على المستخدمين.

يحتوي Slacktodo على مجموعة من أدوات الإنتاجية في Slack، مع إمكانية الوصول إلى الحزمة التي يتم شحنها شهريًا.

ما هي استخدامات البوتات ؟

نطاق قدرات البوت ضخم، حيث يمكن أن تتفاعل البوتات مع العديد من أنواع البرامج المختلفة.

سابقاً, كانت العديد من البوتات المبكرة ذات طبيعة إعلامية. أنت تتفاعل مع البوت، و يستحوذ على البيانات من قاعدة البيانات الخاصة به، و يعرضها على المستخدم.

القيمة الحقيقية للبوتات في توكيلهم. وهذا يعني أن البوتات يمكنها الخروج إلى العالم و القيام بأشياء من أجلك، من خلال التفاعل مع الخدمات الأخرى نيابة عنك.

نظرًا لوجود عدد كبير جدًا من حالات الاستخدام المحتملة هنا، خاصة بالنسبة للشركات، نتوقع زيادة هائلة في هذه الأنواع من البوتات.

لماذا هناك الكثير من الاهتمام بالبوتات الآن؟

لأن البوتات تقوم بجميع عمليات المعالجة، فهذا يعني أن لديها قوة حوسبة هائلة تحت تصرفها.

إضافة للتطورات الهائلة في الذكاء الاصطناعي و التعلم الآلي في السنوات القليلة الماضية. حيث أن الجمع بين قدر كبير من قوة المعالجة و قدرات الذكاء الاصطناعي المتقدمة هو التحول الأساسي بين بوتات الأمس و بوتات اليوم.

و أيضاً الحاجة الكبيرة لها, حيث أنك في أغلب الأعمال ستحتاج لمن يجيب على أسئلة الناس بسرعة و ليوفر وقتك و وقتهم

و ختاماً يحتاج مطورو البرامج اليوم إلى إيلاء اهتمام صارم لكيفية إدراك المستخدم لبوتهم في مساحة المراسلة الشخصية هذه. حيث إذا كان البوت يرسل الكثير من التحديثات، أو يتطلب الكثير من التفاعل سيتمرد الناس.

و بالطبع عالم الروبوت معقد و يتغير بسرعة. لكن الجزء الممتع هو أن ما تم اكتشافه و التوصل له هو جزء صغير مما قد يتم اكتشافه فيما بعد, أي أن البوتات مستقبلاً ستعمل بشكل أفضل و أوسع لتلبية احتياجاتك و متطلباتك, و إذا كنت أنت صاحب العمل ستوفر عليك الكثير من الوقت و الجهد و قد تحل محل العديد من العمال و الفنيين.

و من يدري فقد يصبح العالم يوماً ما مليئاً بالروبوتات حيث لا مكان للبشر فيه!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى